أول تعليق مصري على خبر نشره الإعلام التركي حول إرسال قوات مصرية لسوريا - الوسط

أول تعليق مصري على خبر نشره الإعلام التركي حول إرسال قوات مصرية لسوريا

محتويات

    قال النائب في البرلمان المصري مصطفى بكري، إن قرار إرسال قوات الجيش المصري إلى أي دولة لا يتم إلا عبر البرلمان، نافيا الأنباء حول إرسال قوات إلى سوريا.

    كذب ودعاية رخيصة

    وأكد البرلماني المصري أن ما نشرته الأناضول حول إرسال قوات مصرية لسوريا كذب ودعاية رخيصة القصد منها التغطية على جرائم أردوغان في ليبيا. وفقًا لـ “روسيا اليوم”. وتابع: “قرار إرسال قوات إلى أي دولة لا يتم سوى عبر البرلمان وما يقوم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إفلاس سياسي بعد أن أعيقت مشروعاته الاستعمارية في ليبيا”.

    قوات إلى سوريا

    وكانت وكالة “الأناضول” التركية الرسمية قد ذكرت اليوم أن الحكومة المصرية أرسلت قوات إلى سوريا بالتنسيق مع “الحرس الثوري” الإيراني. ونقلت الوكالة، عن “مصادر عسكرية موثوق بها” لم تسمها أن “150 جنديا مصريا دخلوا سوريا عبر مطار حماة العسكري وانتشروا في منطقة خان العسل بريف حلب الغربي وفي محيط مدينة سراقب في ريف إدلب الجنوبي”. وحسب “الأناضول”، ينتشر العسكريون المصريون بأسلحتهم الخفيفة برفقة “المجموعات الإرهابية التابعة لإيران” عند خطوط الجبهة ضد فصائل “المعارضة السورية المعتدلة”.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    أول تعليق مصري على خبر نشره الإعلام التركي حول إرسال قوات مصرية لسوريا


    الزوار شاهدو أيضًا