اغتصبها وأحرقها وأذاب جثتها.. تفاصيل مروعة في مقتل طفلة مصرية على يد عشيق والدتها واعترافات صادمة للأم - الوسط

اغتصبها وأحرقها وأذاب جثتها.. تفاصيل مروعة في مقتل طفلة مصرية على يد عشيق والدتها واعترافات صادمة للأم

محتويات

    قررت النيابة المصرية حبس والدة طفلة فيصل التي قتلها “سباك وعامل” وأذابا جثتها في مادة كاوية، 4 أيام على ذمة التحقيقات بعدما اتهمها زوجها والد الطفلة بالزنا لعلاقتها غير الشرعية بالمتهم الأول.

    وفي التفاصيل، وقعت الجريمة في منطقة فيصل، حين خطط عشيق الأم للانتقام منها لرفضها الاستمرار في علاقتهما فقرر الثأر من طفلتها “فجر”، فاختطفها واغتصبها وحرق جسدها الضئيل ولإخفائه تماما أذابه داخل برميل مليء بـ”البوتاس” ليتبقى قطع عظمية صغيرة وفقا لموقع صدى البلد .
    وتقدم والد فجر ببلاغ يفيد باختفاء طفلته البالغة من العمر 12 عاما، وبدأت الأسرة في البحث عنها في أنحاء المنطقة بالكامل ونشرت صورتها على مواقع التواصل الاجتماعي وصفحات الأطفال المفقودين مناشدة من يعثر عليها أو يراها إبلاغهم.

    لجأ فريق البحث إلى فحص كاميرات المراقبة في محيط منزل الطفلة والشوارع المجاورة حتى كانت المفاجأة بآخر مشاهدة لها مع شخص في العقد الخامس من عمره.. بدأت الخيوط تتضح حيث تركزت خطة البحث عن ذلك الشخص وبمواجهة أفراد الأسرة به لتفجر الأم مفاجأة عن معرفتها له مرددة: “أيوة أعرفه أنا كنت مرتبطة بيه بعلاقة حرام ولما حبيت أنهي العلاقة هددني بخطف البنت”.
    واعترف المتهم بتفاصيل الجريمة قائلا إنه اصطحب الطفلة لشقته وقام بالتعدي عليها جنسيا ففارقت الحياة بين يديه وقاده عقله للتخلص من الجثة تماما بدلا من دفنها وكشف أمره فقام بحرق جسدها لإخفاء وتشويه ملامحها تماما ثم قطع جثتها ووضعها داخل برميل مليء بمواد كيماوية وبوتاس لتذوب وتتحلل تماما، وحمل المتهم البرميل بمعاونة المتهم الثاني ونقلاه لمخزن مهجور في المنطقة.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    اغتصبها وأحرقها وأذاب جثتها.. تفاصيل مروعة في مقتل طفلة مصرية على يد عشيق والدتها واعترافات صادمة للأم


    الزوار شاهدو أيضًا