البعض يخشى الذهاب إليها.. هل تعتبر المستشفيات مكاناً للعدوى؟ متحدث الصحة يجيب - الوسط

البعض يخشى الذهاب إليها.. هل تعتبر المستشفيات مكاناً للعدوى؟ متحدث الصحة يجيب

محتويات

    أجاب المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، اليوم السبت على سؤال بأن البعض يخشى الذهاب إلى المستشفيات، وعما إذا كانت المستشفيات تعتبر مكاناً للعدوى. وأوضح أن فرص انتقال العدوى ترتبط دائماً بالسلوك الذي نقوم به مثل التجمع بعدد كبير والمصافحة وملامسة أسطح بدون حذر وعدم غسل وتطهير كل ما يجب أن يكون نظيفاً وأهمها اليدان.

    وأضاف أننا إذا ما اتبعنا السلوكيات الصحية في أي مكان سواء كنا في منزل أو سيارة أو طريق أو مكان عام أو منشأة صحية فالمخاطر موجودة، لكن الأهم من ذلك أن نكون متوازنين. وأشار إلى أن الخدمات الصحية لها جوانب أخرى، فهناك أشخاص لديهم أمراض مزمنة، وهناك التطعيمات، ومن له مواعيد مجدولة مهمة، يجب أن يحرص عليها وأن يحرص على علاجاته فيها وأن يواكبها باستمرار. وأكد على أن المؤسسات الصحية تحرص على أن تقدم أفضل ما لديها لجعل رحلة المريض أو المستفيد عند الوصول إليها في أكبر قدر ممكن من الأمان بتوفير الاشتراطات اللازمة لأن تكون المنشأة آمنة.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    البعض يخشى الذهاب إليها.. هل تعتبر المستشفيات مكاناً للعدوى؟ متحدث الصحة يجيب


    الزوار شاهدو أيضًا