انهيار تاريخي للعملة الإيرانية - الوسط

انهيار تاريخي للعملة الإيرانية

محتويات

    قالت تقارير صحفية أن العملة الإيرانية انخفضت إلى مستوى قياسي، فقد بلغ سعر الدولار الأميركي أكثر من 20 ألف تومان (200 ألف ريال إيراني)، وفقاً لموقع راديو فردا.
    وأكدت مصادر غير رسمية أن العملة انخفضت إلى أكثر من 20 ألف تومان للدولار، كما تم تداول اليورو عند مستوى قياسي أيضًا، حيث بلغ 22400 تومان، وتجاوز سعر العملات الذهبية 8 ملايين و400 ألف تومان وفقا لموقع الحرة .
    وأثار هذا الانخفاض موجة من الغضب والسخط بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في إيران، وانتقد العديد منهم الحكومة والنظام الحاكم.

    وكتب محسن أحمديان على تويتر: “الأكثر تخويفًا من سعر 200 ألف ريال لكل دولار، هو أننا سنشعر بالسعادة بعد أن ينخفض السعر إلى 180 ألف ريال”.
    بينما غرد آخر: “السوق في طهران نصف مغلق. العديد من المتاجر لا تبيع أي شيء والبعض يُعلنون أن الأسعار صالحة لمدة ساعة واحدة فقط، أو يسعرون بضائعهم بالدولار، ولا يزال بعض الحمقى يعتقدون أن البلاد سوف تتقدم في ظل النظام الإسلامي “.
    من جانبه، أرجع محافظ البنك المركزي الإيراني عبد الناصر هماتي الانخفاض في قيمة العملة الإيرانية إلى تأثير جائحة فيروس كورونا على الاقتصاد، وكذلك قرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأخير ضد إيران، ووعد بأن يتعافى الاقتصاد قريبًا، لكنه لم يذكر كيف.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    انهيار تاريخي للعملة الإيرانية


    الزوار شاهدو أيضًا