ديربي جدة.. لِمن يبتسم؟ - الوسط

ديربي جدة.. لِمن يبتسم؟

محتويات

    ديربي جدة.. لِمن يبتسم؟

    يربي جدة ـ أرشيفية ـ

    يحتضن ملعب الجوهرة نسخة جديدة من ديربي جدة، والذي يجمع الأهلي والإتحاد، عند الساعة (07:40) مساء الأحد (25 نوفمبر 2018م)، ضمن قمة مباريات الأسبوع العاشر لبطولة دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين؛ حيث تعدّ هذه المواجهة حاسمة للفريقين.

    ويحتلّ الأهلي المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري برصيد 19 نقطة، ويتطلع لمصالحة جماهيره واستعادة نغمة الانتصارات بعد الهزيمة الصادمة التي تعرض لها في الجولة الماضية أمام القادسية بهدفين دون مقابل، ومواصلة البقاء في دائرة المنافسة مع ناديي الهلال والنصر، بينما يحتلّ الإتحاد المركز الأخير برصيد نقطتين، لكن مباراة الدربي لها حسابات خاصة.

    ويعول الاتحاديون كثيرًا على مدربهم الكرواتي بيليتش، الذي يخوض اختباره الأول في الديربي وأمامه مهمة صعبة لانتشال فريقه من قاع الترتيب الذي يحل به برصيد نقطتين فقط من 9 مباريات خاضها.

    وعلى عكس كل مواجهاتهما السابقة يخوض الفريقان مباراة استثنائية وعلى غير العادة، حيث إن الأهلي تضاءلت فرصه للمنافسة على اللقب، ولذلك فإن التعادل أو الخسارة ستبعده كثيرًا عن المتصدر بفارق قد يصل إلى 10 نقاط، في حين أن فوز الإتحاد قد يعتبر الأهم لأنه سيوقف تفوق غريمه التقليدي في الديربي، بالإضافة إلى أنها ستكون دفعة معنوية للفريق في المراحل المقبلة.

    وشهدت السنوات الماضية اكتساح الأهلي مواجهات الديربي التي جمعته بجاره الإتحاد منذ مارس 2012، وهي المباراة التي شهدت الفوز الاتحادي الأخير في الدوري، عندما سجل نايف هزازي الهدف الوحيد في تلك المباراة.

    ولم يعرف الإتحاد طعم الفوز على الأهلي منذ ما يقارب 7 سنوات في مواجهتهما في الدوري؛ حيث كان آخر فوز للعميد على غريمه التقليدي في موسم 2011-2012 وتحديدًا بتاريخ 29 مارس 2012، حينما فاز بهدف نظيف سجله مهاجمه السابق نايف هزازي.

    ديربي جدة.. لِمن يبتسم؟


    الزوار شاهدو أيضًا