شاهد: الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق.. ومعلومات لأول مرة عن تسمية هذا اليوم - الوسط

شاهد: الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق.. ومعلومات لأول مرة عن تسمية هذا اليوم

محتويات

    واصل الحجاج اليوم أداء مناسك الحج، وقاموا برمي الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق.
    وأطلق على أيام التشريق هذا الاسم لأن العرب كانوا يشرقون لحوم الأضاحي في الشمس وهو تقطيع اللحم وتقديده ونشره.
    ويقضي الحاج في مشعر منى ليلة الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر، أو ليلتين لمن أراد التعجل؛ ويقوم برمي الجمرات الثلاث طوال الأيام التي يقضيها في منى، ويكبر الله مع كل حصاة.

    أما جمرة العقبة الكبرى فلا يقف ولا يدعو بعدها، فمن أراد التعجل في يومين وجَب عليه رمي الجمرات الثلاث في اليوم الثاني عشر، ثم يغادر منى قبل غروب الشمس، فإذا غربت عليه الشمس وما زال في منى؛ لَزِمه البقاء للمبيت بها ليلة الثالث عشر، والرمي في اليوم الثالث عشر ما لم يكن قد تهيأ للتعجل فيخرج ولا يلزمه المبيت بمنى.
    ويأتي بعد ذلك طواف الوداع، حيث يقوم الحاج برمي الجمرات في آخر أيام الحج يتوجه الحاج مرة أخرى إلى مكة المكرمة للطواف حول البيت العتيق بعد أداء الحجاج مناسكهم بأركانها وواجباتها وفرائضها.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    شاهد: الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق.. ومعلومات لأول مرة عن تسمية هذا اليوم


    الزوار شاهدو أيضًا