طائرات الدرونز ترسم لوحات من الضوء في ليالي "شتاء طنطورة" - الوسط

طائرات الدرونز ترسم لوحات من الضوء في ليالي “شتاء طنطورة”

محتويات

    طائرات الدرونز ترسم لوحات من الضوء في ليالي "شتاء طنطورة"

     

    أعلن مهرجان “شتاء طنطورة”، الذي تنظمه الهيئة الملكية لمحافظة العلا، عن إطلاق حفل استعراضي فني تقني في سماء العلا باستخدام طائرات الدرونز المسيرة، وذلك بالتعاون مع استوديو دريفت لإقامة استعراض فرانتشايز فريدوم. ويأتي الحفل الاستعراضي الذي سيقام في 27 و28 فبراير الجاري، كجزء من فعاليات “شتاء طنطورة”، الذي يسعى إلى تسليط الضوء على التراث الإنساني والثقافي والمعرفي للإنسانية وتقديم مجموعة متنوعة من الفعاليات العالمية،

    وقالت نورة الدبل(مدير إدارة برامج الفنون و الثقافة في الهيئة الملكية لمحافظة العلا): ” نسعى إلى المزج بين الفنون والتطور التقني الذي وصل إليه العالم اليوم مع الحفاظ على الطابع الأثري في العلا، ويعتبر استعراض فرانتشايز فريدوم المذهل تجسيدًا حيًّا لذلك. ونسعد باستضافة هذا الاستعراض العالمي المميز في العلا ونتمنى للحضور مشاهدة مميزة وقضاء أوقات ممتعة”.

    وفرانتشايز فريدوم هو عمل فني استعراضي من إبداع استوديو دريفت، حيث يستكشف العمل العلاقة بين الإنسانية والطبيعة والتكنولوجيا؛ ويتشكّل من سرب من مئات الطائرات المسيّرة التي تطير بشكل مستقل لتُحفّز التأمل في مفهوم الحرية والبناء الاجتماعي.

    ويُؤكّد فرانتشايز فريدوم على الانسجام بين البشر و البيئة المحيطة بهم، والنتيجة هي عمل فني استثنائي يستخدم السماء كما لو أنها قطعة قماش للرسم. كما تُجسّد العلا مكانًا فريدًا على الأرض حيث تكيّف البشر مع قواعد بيئتهم الطبيعية من أجل البقاء؛ وبنتيجة هذا التكيّف، أبدع سكان المنطقة القدماء في نحت مدافن صخرية تخطف الأنفاس، لتكون بذلك احتفالًا صريحًا بتعايش البشرية وتناغمها التام مع الصحراء.

    ويفخر استوديو دريفت بتقديم فرانتشايز فريدوم إلى المملكة العربية السعودية؛ حيث يُوضّح أداء الطائرات المسيّرة الكيفية التي يمكن للفرد من خلالها أن يظلّ حرًا ويعيش في الوقت نفسه ضمن أمان المجتمع المترابط. كما يُسلّط العملُ الضوءَ على حقيقة أنه إذا ما تُرك الإنسان للعمل وفق هواه فقد تدب الفوضى في المجتمع، ولكن من خلال إدراكنا لاحتياجات ومساحات بعضنا البعض وتعاوننا معًا، يمكن أن يحدث تحوّل كبير يُحقّق تناغمًا سحريًا. ويطرح العمل الفني فرانتشايز فريدوم هذه الفكرة أمام الثقافات في عروضه التي يقدمها في جميع أنحاء العالم.
    ويعتبر فرانتشايز فريدوم أحد الفعاليات الثقافية والترفيهية الحديثة التي يقدمها مهرجان شتاء طنطورة في هذا العام. ويقدم الموسم كذلك مجموعة كبيرة من التجارب المتنوعة التي تلبي احتياجات جميع الزوار وتناسب جميع الأذواق، سواء للأفراد أو المجموعات أو العائلات، من مختلف الشرائح.
    وتقام فعاليات شتاء طنطورة في عطلات نهاية الأسبوع، ابتداءً من 19 ديسمبر 2019 حتى 7 مارس 2020. وسيتسنى لضيوف الموسم الثاني هذا العام زيارة المواقع التاريخية والتراثية المذهلة بشكلٍ حصري، وحضور العروض الموسيقية والفنية العالمية التي يحييها فنانون عريقون ممّن تركوا بصمتهم في مجال الفنّ عربياً وعالمياً.

    المزيد منَ خلاَل : آخر الأخبار

    طائرات الدرونز ترسم لوحات من الضوء في ليالي “شتاء طنطورة”


    الزوار شاهدو أيضًا