مصر.. فتاة التيك توك تفجر مفاجأة: هكذا فقدت عذريتي - الوسط

مصر.. فتاة التيك توك تفجر مفاجأة: هكذا فقدت عذريتي

محتويات

    اعترفت فتاة “التيك توك” منة عبدالعزيز، أمام النيابة العامة، في قضية التعدي عليها داخل إحدى غرف فندق زوسر بشارع الهرم، يوم 22 مايو الماضي، أنها ليست عذراء قبل تعرضها للاغتصاب.
    وتحدثت الفتاة -التي أثارت الجدل بعد انتشار فيديو لضربها واغتصابها على يد أصدقائها- أمام محقق النيابة، أنها تعرفت على شاب من محافظة الشرقية وكان يدرس بالقاهرة، حيث أوهمها بحبه لها، وأقامت معه علاقة أفقدها فيها عذريتها.

    وأشارت إلى أنها في فترة إقامتها لدى صديقاتها في القاهرة تعرفت على شاب يدعى محمد حمدي كلاشنكوف، وتقابلت معه عدة مرات وبدأت مؤخرا صناعة فيديوهات على تطبيق ميوزكلي، والذي تحول اسمه لـ”تيك توك”.
    وروت منة تفاصيل واقعة الاعتداء عليها داخل فندق زوسر، حيث قالت إنها تلقت اتصالا من شاب يدعى مازن، يدعوها لقضاء بعض الوقت سويا، وأخبرته أنها مع صديقاتها شيماء وشقيقتها فاطمة وأخرى تدعى رحمة، ثم توجهن وتقابلن معه عند محطة مترو أم المصريين، ثم استقلوا سيارة المتهم بسام رضا حنا الشهير بـ”بيشوي”، وتوجهوا إلى الفندق ثم بدأوا في تعاطي المخدرات التي اشتراها المتهمان بيشوي ومازن.
    وتابعت أن مشادة وقعت بينها وبين شيماء شاكر حيث اتهمتها الأخيرة بسرقة هاتفها المحمول، حتى تعرضت للإغماء، حتى فوجئت بالمتهم بيشوي يدلف إلى الغرفة التي كانت موجودة فيها، وأقام معها علاقة تحت تهديد السلاح كان بحوزته، ثم أقام معها علاقة كرها عنها، مجددا داخل الجناح الذي تمكن المتهمون من حجزه.
    وأكدت أن المتهمة “شيماء شاكر” كانت تصور ما يحدث.
    وكانت أجهزة الأمن في الجيزة، قد ألقت القبض على منة عبدالعزيز، في شهر مايو الماضي بسبب مقطع فيديو بتطبيق “تيك توك”، اتهمت خلاله شابا باغتصابها، بالاشتراك مع آخرين.
    وتواجه منة عبدالعزيز اتهاما بإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، والتحريض على الفسق، والاعتداء على قيم المجتمع المصري.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    مصر.. فتاة التيك توك تفجر مفاجأة: هكذا فقدت عذريتي


    الزوار شاهدو أيضًا