مواطنة تفاجأ بتسجيلها في تعداد الوفيات وهي على قيد الحياة في بيشة.. وزوجها يروي التفاصيل - الوسط

مواطنة تفاجأ بتسجيلها في تعداد الوفيات وهي على قيد الحياة في بيشة.. وزوجها يروي التفاصيل

محتويات

    تعاني مواطنة في محافظة بيشة بمنطقة عسير من حرمانها من الترقيات بعملها والتنقل والسفر؛ بسبب سقوط اسمها من السجلات الحكومية ونظام “أبشر” بدعوى أنها متوفاة ولم يعد لها أي معلومات. و وضع اسم المواطنة أحلام في تعداد الوفيات، بعدما جرى تسجيل اسمها على شقيقتها المتوفاة أثناء علاج الأخيرة في التأهيل الشامل بعسير قبل عدة سنوات. فيما باءت محاولة ذويها لتدارك الوضع وتعديل اسم المتوفاة إلى اسمها الحقيقي بأحد المستشفيات بعسير؛ بالفشل. وقال زوج المواطنة المتضررة ويدعى حميد الحواشي أن زوجته التي تعمل موظفة بوزارة التعليم اكتشفت مؤخراً أنها مسجلة في تعداد الوفيات، مشيرا إلى أن السبب هو أن لها أختًا متوفاة (بدرية) كانت مريضة وهي طفلة، ودخلت (التأهيل الشامل) بأبها من تاريخ ولادتها، وأدخلت باسم زوجته “أحلام”، حتى بلغ عمرها 20 عامًا تقريبًا، وبعد أن تزوجت “أحلام” اكتشفنا أنها مسجلة في التأهيل الشامل عند توظيفها الذي كشف لنا ذلك”.

    وأضاف “الحواشي”: “راجعت أنا ووالدها لهم، وطلبنا تعديل الاسم، وفعلاً عدلوه عندهم في التأهيل الشامل، وبعثوا خطابًا لمستشفى عسير المركزي للتعديل؛ كون مراجعتها هناك للعلاج بشكل مستمر، وبعدها توفيت “بدرية” شقيقة زوجتي بأحد المستشفيات بعسير، وعلى إثر ذلك تم تسجيل اسم زوجتي بدلاً من اسم أختها بدرية، مما ترتب عليه جعل حالتها (متوفاة) بموجب شهادة الوفاة المرفقة وأمر الدفن ونموذج الوفاة الصادرة من المستشفى!”. وأردف “الحواشي” قائلاً: “توقفت حياة زوجتي الاجتماعية والعملية، وحتى ترقيتها في عملها توقفت بسبب عدم توفر (أبشر) عندها؛ لوفاتها في النظام! بينما ما زالت شقيقتها المتوفاة في الواقع على قيد الحياة في النظام، أي عكس حالة زوجتي! . ومن جانبه أوضح متحدث باسم صحة عسير عبدالعزيز آل شايع، أنه جرى إبلاغ الأحوال المدنية بالوفاة وفق الأنظمة بموجب إقرار أحد ذويها.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    مواطنة تفاجأ بتسجيلها في تعداد الوفيات وهي على قيد الحياة في بيشة.. وزوجها يروي التفاصيل


    الزوار شاهدو أيضًا