والد الطفلة فرح: أُخبرت سراً بنسيان سلك في جسد ابنتي أثناء إحدى العمليات.. والطبيب المعالج يرد على اتهامات التسبب في وفاتها -فيديو - الوسط

والد الطفلة فرح: أُخبرت سراً بنسيان سلك في جسد ابنتي أثناء إحدى العمليات.. والطبيب المعالج يرد على اتهامات التسبب في وفاتها -فيديو

محتويات

    كشف والد الطفلة المتوفاة فرح، نواف الحربي، تفاصيل وفاة ابنته والحوارات التي دارت مع الطاقم الطبي المسؤول عنها لمعرفة السبب الرئيس للوفاة. وقال خلال حديثه في برنامج “ياهلا” على قناة “روتانا خليجية”، إن ابنته كانت تعاني من ضيق في صمام رئوي، ما دفعه لإبقائها في الحضانة لمدة ثلاثة أشهر، ثم نقلها من مستشفى الولادة إلى مستشفى الملك فهد في المدينة المنورة.

    وذكر أن بعد إجراء العملية الأولى في الصمام، تبين وجود انتفاخ في الفخذ اليمنى، وهو ما فسَّره أحد الأطباء بأنه بسبب جلطة وتخثرات في الدم، إلا أن طبيباً آخر كشف له سراً بأن الانتفاخ نتيجة ترك قطعة معدنية في الفخذ. وأوضح أن أحد الأطباء قال له إنهم رفعوا يدهم عن ابنته بشكل تام، ليصله خبر وفاتها بعد 16 ساعة من هذه المكالمة.

    ومن جانبه، رد الطبيب المعالج للطفلة المتوفاة، الدكتور منصور المطيري، على اتهامات والد الطفلة، حيث كشف أنها كانت تعاني مشكلات معقدة في القلب، مشيرًا إلى أنها جلست في المستشفى لثلاثة أشهر تحصل على دواء عن طريق الوريد، يهدف لفتح القناة الشريانية بما يسمح لضخ الدم إلى الرئة بصورة مقبولة.

    وقال إن أطباء العناية المركزة قاموا بعمل وريد مركزي في الفخذ اليمنى ليغذي القلب بدلاً من الاعتماد على وريد صغير جداً في رأس الطفلة، مشيراً إلى أن وجود هذا الوريد المُغذي كان أمرًا مهمًا للحفاظ على حياة الطفلة. واختتم حديثه بالتأكيد على أن وجود السلك المعدني في الفخذ لا يعتبر خطأً طبياً، ولكن يعتبر من المضاعفات غير المتوقعة، مؤكدا أنه ليس له علاقة إطلاقا بوفاتها.

    المزيد عبر : آخر الأخبار

    والد الطفلة فرح: أُخبرت سراً بنسيان سلك في جسد ابنتي أثناء إحدى العمليات.. والطبيب المعالج يرد على اتهامات التسبب في وفاتها -فيديو


    الزوار شاهدو أيضًا